فن وفنانين

أحيل لمحاكمة عسكرية بسبب السادات وشارك في معركة الإسماعيلية.. معلومات عن الضابط صلاح ذو الفقار


01:18 م


الإثنين 23 يناير 2023

كتب-مصطفى حمزة:

كرم الرئيس عبدالفتاح السيسي اليوم الإثنين، اسم الفنان وضابط الشرطة الراحل صلاح ذوالفقار في احتفالية عيد الشرطة الـ71 المقامة بأكاديمية الشرطة.

وكرم الفنان صلاح ذو الفقار، بوصفه أحد أبطال الشرطة المصرية، في معركة الإسماعيلية، التي وقعت في 25 يناير 1952، وشهدت بطولات وتضحيات رجال الشرطة المصرية، في مواجهة قوات الاحتلال البريطاني.

ولد صلاح ذو الفقار 18 يناير عام 1926، لأب ضابط شرطة برتبة عميد، وكان الأخ الخامس لأربعة أشقاء “محمود – عز الدين – كمال – ممدوح”.

روى الكاتب محمود معروف، في كتابه “روائع النجوم”، أن الفنان الراحل صلاح ذوالفقار أتم تعليمه الثانوي في مدرسة القبة الثانوية بالعباسية، وبها تعلم رياضة الملاكمة على يد المدرب محمد فرج، بعدها التحق بكلية الطب في جامعة الإسكندرية، لكنه تركها ودخل كلية «البوليس» كما كانت تُسمى حينها، وذلك عام 1943.

عام 1946، تخرج صلاح ذو الفقار ، وعمل فى سجن طرة، وتم تعيينه مدرساً فى كلية الشرطة.

ضمت دفعة الفنان الراحل، 4 ضباط تولوا على فترات مختلفة منصب وزير الداخلية، وهم أحمد رشدى، والنبوى إسماعيل، وزكى بدر، وعبد الحليم موسى.

أحيل ذو تالفقار، إلى المحاكمة العسكرية، بعد تورطه في تهريب أحد الضباط المتهمين في قضية قتل أمين عثمان “وزير المالية في حكومة الوفد”، وكان هذا المتهم الهارب هو الرئيس محمد أنور السادات، وكان الفنان الراحل وقتها يحمل رتبة ملازم اول، ومكلف بالحراسة.

تدخل وزير الحربية والداخلية حيدر باشا، وطلب العفو عن “ذو الفقار”، وضمه مع مجموعة من الضباط الرياضيين، في فريق الملاكمة بنادي الزمالك.

عام 1957 قدم صلاح ذو الفقار، استقالته من الشرطة، وهو في رتبة “صاغ”، وشارك في بطولة فيلم من إخراج شقيقه المخرج عز الدين ذو الفقار، هو فيلم “عيون سهرانة”، وجسد به شخصية ضابط شرطة.

الفنان الراحل سمير غانم، كشف خلال حوارته، أنه خلال فترة تواجده في كلية الشرطة، تدرب على يد الفنان صلاح ذو الفقار، وخرج حملات لضبط تجار المخدرات.

زر الذهاب إلى الأعلى