أخبار مصر

“طوبة تخلي الشابة كركوبة”.. تعرف على أبرز المعلومات عن أبرد شهور السنة


06:02 ص


الأربعاء 04 يناير 2023

كتب- أحمد عبدالمنعم:
يبدأ الاثنين المقبل، الموافق 9 يناير، شهر طوبة، أبرد شهور السنة، ليصبح الشغل الشاغل للمصريين هو بُرودة الطقس التي تنبئ بشتاء قارص، وتعاظم تأثير بُرودة الطقس مع توالي نوتي عيد الميلاد ورأس السنة الميلادية الجديدة، حيث تمر الإسكندرية بـ18 نوة مختلفة خلال العام، منها الممطرة الشديدة، ومنها ما تسبب الرياح الشديدة بدون أمطار.

ويقدم مصراوي أبرز المعلومات عن شهر طوبة الذي خرج فيه المثل الشهير: ” تخلي الشابة كركوبة نسبة إلى “البرد الشديد” والتي جاءت كالتالي:-

– ويكون قدوم شهر طوبة في الفترة ما بين 9 يناير و7 فبراير من كل عام.

– التقويم الميلادي (الجريجورى)، ويسبقه شهر كهيك المشهور بقصر يومه وطول ساعات ليله.

– يعقبه شهر أمشير المميز بزعابيبه، وترجع تسميته بهذا الاسم إلى الإله (أمسو أو طوبيا).

– هو ذات الاسم الذي سميت باسمه “مدينة طيبة” بالأقصر.

– كلمة طوبيا معناها غسيل أو تطهير.

– من خصائصه الطبيعية نمو الطبيعة من كثرة المطر وتخصيب الأرض.

– يعرف شهر طوبة بأنه أول شهر في موسم النمو (البروييت) في مصر القديمة، وفيه تبدأ الحقول في الازدهار والنماء بعد العواصف التي تأتي فيه، ويبدأ الزرع والمحاصيل في تغطية الأراضي الزراعية.

– تتفق “أشهر طوبة وأمشير وبرمهات”، الثلاثة المتتالية على مبدأ السلف ويتم اعتناقها، وبينها يتم تبادل الأدوار، وما تتميز به من برد وزعابيب ودفء بنظام العشرات، فيضم كل منها 10 أيام من البرد، وأخرى زعابيب، وثالثة دافئة.

– أفرزت الشهور القبطية أفرزت أمثالها الشعبية التي تعبر عن كينونتها المناخية وأثرها على الإنسان، فلا يخلو شهر من شهورها من مثل أو أكثر يعكس ما يتميز به الشهر من ملامح وصفات دون غيره من شهور العام.

– يقال “ماشوفتش زى ما في مصر من مية طوبة، لبن أمشير، خروب برمهات، ورد برمودة، نبق بشنس، تين بؤونة، عسل أبيب، عنب مسرى، رطب توت، رمان بابة، موز هاتور، وسمك كيك”.

– التقويم القبطي واحد من بين 19 تقويمًا تحكم شعوب العالم من شرقه إلى غربه أبرزها التقويم الميلادي والهجري، وهو النظام الفرعوني للتقويم المصري القديم الذي يحتفظ به المصريون حتى الآن باعتباره جزءا من التراث الفرعوني.

– يعتبر التقويم القبطي التاريخ الرسمي لطائفة الأقباط في مصر حتى اليوم، حيث تم اتخاذ تاريخ ولاية الإمبراطور الروماني “دقلديانوس” حكم مصر بداية له تخليدا لشهداء الأقباط الذين نكل بهم هذا الإمبراطور الوثني لتمسكهم بعقيدتهم المسيحية ورفضهم تأليهه وعبادته، وتحددت بداية هذا التقويم على هذا الأساس بيوم 29 أغسطس من عام 284 ميلادية، والذي يقابله أول شهور هذا التقويم وهو (شهر توت).

زر الذهاب إلى الأعلى