أخبار مصر

كشف أثري ضخم ضمن حصاد وزارة السياحة في أسبوع


06:22 م


السبت 03 ديسمبر 2022

كتب- يوسف عفيفي:

أعلنت وزارة السياحة والآثار، حصاد أنشطة الوزارة والوزير أحمد عيسى خلال الأسبوع الماضي، حيث زار مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية، للمشاركة في اجتماعات القمة الثانية والعشرين للمجلس الدولي للسفر والسياحة WTTC.

1) زيارة وزير السياحة للسعودية

شارك الوزير، خلال الجلسة، كمُتحدث، في جلسة نقاشية تحت عنوان “تقليل بصمة السفر والسياحة،” والتي أكد خلالها على أهمية العمل على تطبيق مزيد من السياسات لتحقيق تنمية سياحية مستدامة وجعل قطاع السياحة والسفر مستدام ومرن وهو ما يساهم في تقليل بصمة القطاع والحفاظ على استمراريته واستدامته للأجيال القادمة، واستعرض السياسات التي تتبناها الدولة المصرية والآليات التي تحرص الوزارة على تطبيقها لتحقيق ذلك.

وعلى هامش ذلك، عقد الوزير عدداً من اللقاءات الرسمية مع وزير السياحة السعودي، ووزير الحج والعمرة السعودي، ووزيرة الدولة للسياحة بالبرتغال، وذلك لبحث سبل تعزيز التعاون بين مصر وكل من المملكة العربية السعودية والبرتغال في مجال السياحة والآثار، بالإضافة إلى لقائه مع الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية لبحث سبل تعزيز أوجه التعاون المستقبلية بين الوزارة والمنظمة، وآليات التنسيق القائم بينهما لتنفيذ بعض المشروعات التنموية في مصر.

٢) إطلاق حملة ترويجية لجذب مشجعي فرق كأس العالم

أطلقت الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي حملة دولية للترويج للتسهيلات المقدمة لجذب مشجعي الفرق المشاركين في بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 والمقامة حاليًا بدولة قطر، والحاملين لبطاقة المشجع “هيا” لزيارة المقصد السياحي المصري أثناء وبعد حضورهم للبطولة مما يقدم لهم تجربة سياحية متميزة بجانب حضورهم لمباريات كأس العالم. وتم توجيه هذه الحملة بالعديد من اللغات منها الإنجليزية والإسبانية والبرتغالية، وتستخدم أحدث التقنيات التكنولوجية المستخدمة لتوجيه الرسائل الإعلانية للجمهور المتواجد في منطقة الخليج لمتابعة مباريات البطولة باستخدام تقنية الذكاء الاصطناعي.

٣) زيارة معرض رمسيس بفرنسا

توجه وفد أثري من الوزارة برئاسة الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار ومساعد الوزير لشئون مكتب الوزير إلى العاصمة الفرنسية باريس لتفقد تجهيزات قاعة العرض المخصصة لمعرض الآثار المؤقت”رمسيس وذهب الفراعنة “الذي سيتم افتتاحه بها في أبريل 2023 وسيستمر لمدة 6 أشهر، للتأكد من خروجه بالشكل الأمثل وبما يتناسب مع أهميته الأثرية ومما يعمل أيضاً على الترويج للمنتج السياحي الثقافي المصري، وذلك بعد انتهاء مدة عرض المعرض في ثاني محطاته بمتحف دي يونج بمدينة سان فرانسيسكو بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث كانت أولى محطاته بمتحف هيوستن للعلوم الطبيعية بالولايات المتحدة الأمريكية.

٤) تجهيز مسار سياحي بالدرب الأحمر

انتهى المجلس الأعلى للآثار من إعداد وتجهيز مسار سياحي جديد لزائري منطقة آثار الدرب الأحمر من المصريين والسائحين، بهدف رفع كفاءة الخدمات المقدمة لزائري المعالم الأثرية بالمنطقة وتحسين تجربتهم أثناء الزيارة وجعلها أكثر جذباً واستمتاعاً، وربط مجموعة من أهم المباني الأثرية الإسلامية بالقاهرة بعضها البعض من مساجد وأسبلة تتمتع بأهمية تاريخية وأثرية فريدة والتي تم الانتهاء من أعمال ترميمها.

تم تجهيز المسار السياحي بعدد من اللوحات التعريفية والإرشادية لآثار المنطقة، وعدد من السيارات الكهربائية لنقل الزائرين وخاصة كبار السن، بالإضافة إلى توفير كافة سبل الإتاحة للسياحة الميسرة، كما تم إنشاء مركز للزوار داخل حديقة الأزهر مُجهز بقاعات عرض وشاشات تستعرض تاريخ المنطقة والمباني الأثرية بها، حتى يتسنى للزائرين التعرف بصورة مبدئية على المنطقة وآثارها قبل بدء الزيارة.

٥) قرارات وزارية

أصدر وزير السياحة والآثار، ثلاثة قرارات وزارية بندب كل من محمد سلامة للقيام بأعمال ومهام وظيفة رئيس الإدارة المركزية لمكاتب السياحة بالهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، وغادة عادل للقيام بمهام وأعمال وظيفة مدير عام مكتب الرئيس التنفيذي للهيئة، وحنان ثابت لشغل وظيفة مدير عام الإدارة العامة للموارد البشرية بالوزارة، وذلك لمدة عام أو لحين شغل تلك الوظائف بالطرق المقررة قانوناً.

جاء ذلك في إطار حرص الوزارة على تمكين الكوادر المتميزة من ذوي الخبرة من العاملين من أبناء الوزارة والهيئات التابعة لها لترقي المناصب القيادية بما يساهم في الارتقاء بمنظومة العمل.

٦) قرارات إدارية

أصدر الرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي قرارات بندب كل من الأستاذ أحمد علي للقيام بأعمال ومهام وظيفة مدير عام المكاتب الخارجية، والأستاذة إيمان عبد الرحمن للقيام بأعمال ومهام وظيفة مدير عام الإدارة العامة للتوعية السياحية، والأستاذة مها جلال عيد للقيام بأعمال ومهام وظيفة مدير عام الإدارة العامة للمكاتب الداخلية، والأستاذ محمد الشرقاوي للقيام بأعمال ومهام وظيفة مدير عام الإدارة العامة للإدارة الاستراتيجية بالهيئة، وذلك لمدة 6 أشهر أو لحين شغل تلك الوظائف بالطرق المقررة قانوناً.

٧) كشف أثري ضخم بالفيوم

نجحت البعثة الأثرية المصرية العاملة بجباية جرزا بالفيوم، في الكشف عن مبنى جنائزي ضخم من العصرين البطلمي والروماني، وعدد من النماذج من بورتريهات الفيوم.

يبرز هذا الكشف التنوع والاختلاف في دقة وجودة عملية التحنيط خلال العصرين البطلمي والروماني والتي تشير إلى المستوى الاقتصادي للمتوفي بدءاً من التحنيط عالي الجودة وصولاً إلى الدفنات ذات الطابع البسيط.

٨) تركيب لوحات إرشادية

انتهت الوزارة من تركيب اللوحات الإرشادية والمعلوماتية بموقع أبو مينا الأثري، المُسجل بقائمة التراث العالمي لليونسكو المهدد بالخطر، وعمل مسار زيارة لذوي الهمم بما يضمن إتاحة الموقع للسياحة الميسرة، وذلك ضمن مشروع تطوير خدمات الزائرين بالموقع والذي يتم تنفيذه بالتعاون مع المكتب الإقليمي لليونسكو بالقاهرة.

يأتي ذلك في إطار حرص الوزارة على تطوير ورفع كفاءة كافة المواقع الأثرية بمختلف أنحاء الجمهورية ولاسيما مواقع التراث العالمي لما تحظى به من أهمية تاريخية وأثرية كبيرة.

٩) رئيس أركان الجيش القبرصي يزور المتحف الحضارة

استقبل المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، رئيس أركان الجيش القبرصي، وكان في استقباله الرئيس التنفيذي لهيئة المتحف، حيث رحب به وأطلعه على تاريخ إنشاء المتحف والدور الذي يلعبه لرفع الوعي السياحي والثقافي لدى المجتمع من خلال الأنشطة التراثية والفعاليات والمعارض الفنية المختلفة في إطار كونه مؤسسة ثقافية تعليمية وحضارية. كما قام بجولة في المتحف تضمنت مبنى الاستقبال والمنطقة المطلة على بحيرة عين الصيرة والمسرح المكشوف، والقاعات المختلفة بالمتحف.

١٠) اجتماع السياحة مع العاملين بالفنادق والمحال السياحية

عقدت نائب الوزير لشؤون السياحة، اجتماعاً مع عدد من العاملين بالإدارة المركزية للمنشآت الفندقية والمحال والأنشطة السياحية بالوزارة لمتابعة سير العمل بالإدارة، وتقدمت بالشكر لهم على جهودهم في الإعداد وأثناء انعقاد مؤتمر تغير المناخ ” COP 27″ الذي استضافته مدينة شرم الشيخ في نوفمبر الماضي، والتي أثمرت عن إعطاء صورة إيجابية ومشرفة للقطاع الفندقي المصري.

١١) متحفي الفن الإسلامي والمركبات الملكية يحتفلان باليوم العالمي للفن الإسلامي

افتتح متحف المركبات الملكية، معرضاً أثرياً مؤقتاً عن الفن الإسلامي تحت عنوان:” مقتطفات من الفن الإسلامي“ يستمر حتى ٢٨ ديسمبر، ليعرض مجموعة من أربعة قطع أثرية متميزة من مقتنيات المتحف ذات الصلة بالفن الإسلامي، بجانب عرض فيلم وثائقي عن تاريخ الفن الإسلامي، وأبرز القطع الأثرية المعروضة بالمتحف.

جاء ذلك في إطار الاحتفال باليوم العالمي للفن الإسلامي، والذي يوافق 18 نوفمبر من كل عام.

وبذات المناسبة، نظم متحف الفن الإسلامي بباب الخلق، ندوة علمية بالتعاون مع المجلس الأعلى للآثار ومكتب اليونسكو الإقليمي للعلوم في الدول العربية والمجلس الأعلى للثقافة، تحت عنوان “ملامح الفن الإسلامي في التراث الثقافي العالمي”، تضمنت مشاركات علمية من أساتذة الجامعات والمتخصصين في مجال الفن الإسلامي، بالإضافة إلى جولة بالمتحف لتفقد مخرجات الأعمال التي تم إنجازها ضمن مشروع إعادة تأهيل المتحف والجاري تنفيذه حالياً.

زر الذهاب إلى الأعلى