من الاستحواذ لتسريح الموظفين.. ماذا يحدث في تويتر بعد إيلون ماسك؟ (تسلسل زمني)


05:53 م


السبت 19 نوفمبر 2022

كتب – علاء حجاج:

حالة من الجدل تثُار حول تويتر منذ أن أتمم إيلون ماسك استحواذه على الشركة، حيث تشير تقارير أخبارية عالمية بوجود موجة من الاستقالات فضلا عن عملية التسريح الذي نفذها ماسك منذ توليه زمام الأمور بالشركة، فماذا يحدث في تويتر؟

-27 أكتوبر أتمم إيلون ماسك استحواذه على تويتر في صفقة بلغت قيمتها 44 مليار دولار.

-28 أكتوبر بعد الاستحواذ، طرد ماسك 4 مديرين بالشركة هم المدير التنفيذي باراغ اغريوال والمدير المالي نيد سيغال، ومديرة السياسات القانونية والثقة والسلامة فيجايا جادي والتي كانت المسئولة عن قرار حظر حساب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب بالإضافة إلى المستشار القانوني العام شون ادجيت.

– في الأسبوع الأول من نوفمبر أعلن ماسك عن تسريح نصف موظفي شركة تويتر، أي نحو 3500 موظف تقريبا.

– في نفس الأسبوع نشر موظف بالشركة صورة لمديرة المنتجات أستر كروفورد وهي نائمة بمكان عملها بالمكتب في سان فرانسيسكو حتى تتمكن من الوفاء بالموعد الذي حدده المالك الجديد للشركة إيلون ماسك لإنهاء التحقق من مستخدمي تويتر.

-في 10 نوفمبر أعلن ماسك، انتهاء سياسة العمل عن بعُد، وضرورة أن يحضر الموظفين للعمل من مقر الشركة لمدة 40 ساعة أسبوعيا على الأقل.

– في 15 نوفمبر، طرد ماسك مهندس جادله علنا على تويتر، ونشر ماسك تغريدة يعتذر فيها عن بطء في تويتر ببعض البلدان لمستخدمي أندرويد، إلا أن إريك فرونهوفر الموظف المطرود رد عليه، بأنه قضى في قسم الأندرويد بتويتر 6 سنوات وأن ما قاله المالك الجديد غير صحيح.

-في 16 نوفمبر، أبلغ إيلون ماسك موظفي تويتر أن عليهم الالتزام بالعمل لساعات طويلة وبكثافة عالية أو مغادرة الشركة، وطالبهم التوقيع على تعهد يفيد ذلك أو مغادرة الشركة والحصول على راتب 3 اشهر.

وأبلغت شركة تويتر الموظفين في وقت متأخر يوم الخميس الماضي أنها ستغلق مكاتبها حتى يوم الاثنين، واستدعى المالك والمدير التنفيذي الجديد إيلون ماسك فريق الهندسة إلى مكتب المقر الرئيسي في سان فرانسيسكو، وفقًا لموقع CNBC.

-بعد ذلك، دعا ماسك عبر البريد الإلكتروني “أي شخص يكتب البرامج” إلى الحضور للمقر الرئيسي لتويتر بحلول ظهر يوم الجمعة، ولكن بعد أن يرسل أولا إلى ماسك نفسه تقريرًا عالي المستوى عن أفضل رمز عمل عليه في الأشهر الستة الماضية.

وبحسب موقع صحيفة “ذا جارديان”، جاءت رسائل ماسك بعد يوم من التقارير التي أشارت إلى أن ما بين 1000 و 1200 موظف بتويتر قرروا ترك شركة وسائل التواصل الاجتماعي.

يأتي ذلك على طلب ماسك من الموظفين الاستعداد إما للعمل لساعات طويلة أو المغادرة.

وبحسب موقع الصحيفة، قام العشرات من الموظفين بتغريد استقالاتهم بنسخة من شعار الشركة الداخلي.