الكنيسة الأرثوذكسية تستكمل السيمينار السنوي للمجمع المقدس لليوم الثالث


07:16 م


الجمعة 18 نوفمبر 2022

كتب- إسلام لطفي:

استكملت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية السيمينار التاسع للمجمع المقدس، اليوم الجمعة، في اليوم الثالث من انطلاقه في مركز لوجوس بدير القديس الأنبا بيشوي بوادي النطرون.

ويناقش سيمينار هذا العام موضوعًا بعنوان “الدور المجتمعي للكنيسة القبطية، وافتتحه البابا تواضروس الثاني، بابا الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وألقى محاضرة في الجلسة الافتتاحية له بحضور150 عضو من المجمع المقدس.

وأكد في بداية المحاضرة أن الدور المجتمعي للكنيسة مهم جدًا ويأتي في المرتبة التالية مباشرة للدور الروحي الذي هو إعداد الإنسان للسماء.

وأشار إلى المبدأ الكتابي “اجْمَعُوا الْكِسَرَ الْفَاضِلَةَ لِكَيْ لاَ يَضِيعَ شَيْءٌ” (يو ٦: ١٢) ، واصفًا إياه بأنه كلمة السر في الدور المجتمعي، وأوضح أن جمع الكسر المقصود به الاهتمام بالإنسان بكل أشكال الضعف (صحيًا، ماديًا، نفسيًا).

ويعقد المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية في شهر نوفمبر من كل عام سيمينارًا تتم خلاله دراسة موضوع رعوي واحد، بعد أن تعد له أبحاث ودراسات وتقارير على مدار العام.​